قالت الخدمة الصحفية للكرملين إن الرئيس فلاديمير بوتين ناقش مع المستشار الألماني أولاف شولتز خيارات الجهود السياسية والدبلوماسية، بما في ذلك نتائج الجولة الثالثة من مفاوضات بين روسيا وأوكرانيا. وقال الكرملين في بيان: أجرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، محادثة هاتفية مع مستشار ألمانيا، أولاف شولتز.

وأضاف: تم إيلاء اهتمام خاص للجوانب الإنسانية في الوضع بأوكرانيا وفي جمهوريتي دونباس. وتابع البيان: في سياق تطور الوضع فيما يتعلق بالعملية العسكرية الخاصة لحماية دونباس، تمت مناقشة الجهود السياسية والدبلوماسية، وعلى وجه الخصوص، نتائج الجولة الثالثة من المفاوضات بين الوفد الروسي وممثلي سلطات كييف.

وأضاف: أبلغ بوتين شولتز بإجراءات تنظيم الممرات الإنسانية في أوكرانيا ومحاولات الميليشيات (القوميين) لاعتراض الإخلاء الآمن للناس. وبدأت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا في 24 فبراير/ شباط، تلبية لطلب جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين في منطقة دونباس، اللتين طلبتا المساعدة من روسيا لإنهاء اعتداءات قوات نظام الحكم الأوكراني عليهما.

وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن العملية العسكرية تهدف إلى حماية الناس الذين يتعرضون إلى اعتداءات نظام الحكم الأوكراني على مدى 8 أعوام. ومن أجل ذلك يجب نزع أسلحة نظام الحكم وتخليص أوكرانيا من النازية وإحالة جميع المجرمين المسؤولين عن جرائم الإبادة الجماعية بحق سكان منطقة دونباس. ونوه بوتين إلى أن روسيا لا تريد احتلال أوكرانيا.

المصد:- سبوتنيك