يتعرض كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد لخطر الإقالة ، على الرغم من تفوقه بـ12 نقطة على برشلونة صاحب المركز الثاني في ترتيب الدوري الإسباني والوصول إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ونشرت شبكة بي بي سي البريطانية تقريراً قالت فيه: إن ريال مدريد كان في حالة اضطراب بعد موسم بلا ألقاب ، ورحيل زين الدين زيدان وقائد الفريق سيرجيو راموس ، لذلك احتاج بيريز إلى شخص نزيه لقيادة الفريق لمدة طويلة. فترة قصيرة إلى بر الأمان.

وأضافت: استفاد أنشيلوتي من خلل أتليتيكو مدريد وبداية برشلونة السيئة ، وحصن صدارته في الدوري الإسباني ، واقترب من أن يصبح أول مدرب يفوز بلقب الدوري في البطولات الخمس الكبرى ، لكن هذا لا يضمن أنه ستتاح له الفرصة للدفاع عن لقبه الموسم المقبل.

وتابعت: من أهم الانتقادات التي وجهت لأنشيلوتي عدم قدرته على تدوير فريقه ، بناءً على مجموعة واحدة فقط ، وهو ما ظهر خلال معاناته في الكلاسيكو في غياب هدافه كريم بنزيمة ، وبالنسبة لبيريز ، فهذه الأمور محرجة. النتائج مؤشر كبير على اقتراب نهاية المدرب ، حيث رحل عن بينيتيز بعد الخسارة 4-0 من برشلونة ، ولوبيتيجي بعد الخسارة 5-1 ، وسولاري بعد الخسارة أمام أياكس في سانتياغو برنابيو 4-1.

إن افتقار بيريز للثقة في أنشيلوتي يعززه حقيقة واحدة بسيطة: أقاله بيريز بعد إحضار النادي العاشر في دوري أبطال أوروبا ، ثم كانت الخسارة 4-0 أمام أتليتيكو مدريد في منتصف الموسم سببًا كبيرًا لبيريز. تغيير الموقف تجاه كارلو ، ويبدو أن التاريخ يسعد نفسه مرة أخرى.

وعن البدائل المحتملة للمدرب الإيطالي ، أشارت بي بي سي إلى أن مدرب بايرن ميونيخ ناجيلسمان يحظى بإعجاب بيريز ، فيما تزداد أسهم أسطورة النادي راؤول جونزاليس بعد نتائجه الجيدة مع الفريق الثاني ، وأضافت أن المدرب الجديد سيكون لديه للإشراف على فترة انتقالية للفريق ، تبدأ باستبدال اللاعبين القدامى مثل بنزيمة وكروس ومودريتش وكارفاخال والتعامل مع رحيل بيل وإيسكو ومارسيلو الصيف المقبل ، والاعتماد أكثر على الشباب مثل فالفيردي وكامافينجا ، الذين تم تهميشهم من قبل أنشيلوتي.

واختتم التقرير بالإشارة إلى أن تفضيلات كيليان مبابي - الذي فعل ريال مدريد كل شيء لتضمينه - فيما يتعلق بالمدرب الجديد ستؤخذ بعين الاعتبار.

www.alarabiya.net