بدأت مصلحة الزكاة والضرائب والجمارك السعوديةتم أمس الجمعة تنفيذ إجراءات المرحلة الثانية من الفواتير الإلكترونية مرحلة الربط والتكامل والتي تهدف إلى ربط وتكامل أنظمة الفوترة الإلكترونية للمكلفين الخاضعين للائحة الفوترة الإلكترونية مع نظام الهيئة (الفاتورة). .

وذكرت الهيئة أنها ستعمل على إخطار المنشآت المستهدفة لاستكمال إجراءات تنفيذ هذه المرحلة.

وكشفت الهيئة أن تنفيذ مرحلة الربط والتكامل سيبدأ في الأول من يناير 2023 بالمنشآت التي تم اختيارها ضمن المجموعة الأولى ، بعد أن استكملت تلك المنشآت كافة المتطلبات اللازمة لإكمال هذه المرحلة ، بحسب ما نقلته وكالة الصحافة السعودية. وكالة واس ذكرت.

وأكدت أن المنشآت المشمولة في نفس المجموعة تم تحديدها بناءً على معيار حجم الإيرادات الخاضعة لضريبة القيمة المضافة لعام 2021 للمنشآت التي تزيد إيراداتها عن 3 مليارات ريال.

وأضافت أن المرحلة الثانية تنطوي على متطلبات إضافية للمرحلة الأولى (مرحلة الإصدار والحفظ) أبرزها ربط أنظمة الفوترة الإلكترونية للمكلفين بنظام الهيئة وإصدار فواتير إلكترونية وفق صيغة محددة ، وتضمينها: عدد العناصر الإضافية في الفاتورة.

وأشارت مصلحة الزكاة والضرائب والجمارك إلى أن الالتزام للمرحلة الثانية سيتم تنفيذه بشكل تدريجي وجماعي ، وستقوم الهيئة بإبلاغ المجموعات اللاحقة مباشرة قبل ستة أشهر على الأقل من الموعد المحدد للربط.

ولفتت إلى أن إطلاق المرحلة الثانية من نظام الفوترة الإلكترونية يأتي امتداداً للنهضة الاقتصادية والتحول الرقمي الذي تشهده المملكة ، واستمراراً لقصة نجاح بدأت مع المرحلة الأولى من تطبيق الفوترة الإلكترونية ، والتي حققت العديد من النتائج الإيجابية ، كان من أبرزها رفع مستوى حماية المستهلك في جميع أنحاء المملكة. مع الوعي الكبير الذي رأيته من دافعي الضرائب واستجابتهم السريعة في تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع.

يُشار إلى أن المرحلة الأولى من مشروع الفواتير الإلكترونية (مرحلة الإصدار والحفظ) ، بدأ تنفيذها في 4 ديسمبر 2021 ، والتي تلزم دافعي الضرائب الخاضعين لنظام الفواتير الإلكترونية بالتوقف تمامًا عن استخدام الفواتير المكتوبة بخط اليد أو الفواتير المكتوبة على أجهزة الكمبيوتر من خلال برامج تحرير النصوص أو برامج تحليل الأرقام التأكد من وجود حل تقني للفوترة الإلكترونية يتوافق مع متطلبات الهيئة ، بالإضافة إلى ضمان إصدار الفواتير الإلكترونية وحفظها بجميع العناصر ، بما في ذلك رمز الاستجابة السريعة ومتطلبات أخرى.

مصدر الخبر : www.alarabiya.net